الشيخ سلمان الحمود: اعتماد خطة طموحة للارتقاء بمستوى الخدمات في المطار


أعلن رئيس الإدارة العامة للطيران المدني الشيخ سلمان الحمود إنه انطلاقا من حرص الإدارة وتأكيدا لمسؤوليتها للارتقاء بكفاءة التشغيل وجودة الخدمات المقدمة في المطار وجميع مرافقه، اعتمدت «الطيران المدني» خطة طموحة بالتعاون مع الجهات العاملة في المطار لتطوير ورفع مستوى الخدمة المقدمة للمسافرين بكفاءة عالية أسوة بالمطارات العالمية سواء في مناطق وزن الأمتعة أو عند دخول البوابات أو استلام الحقائب.
وفي كلمة ألقاها بمناسبة إطلاق خطة تطوير الخدمات في مطار الكويت الدولي وتوقيع اتفاقية في ذلك الشأن بين الطيران المدني والخطوط الجوية الكويتية وشركة ناشيونال لخدمات الطيران «ناس»، لفت الحمود إلى أن الأهداف الاستراتيجية للخطة التي وضعتها الإدارة تتلخص في الحفاظ على سمعة ومكانة مستوى الخدمات المقدمة في مطار الكويت الدولي، وكذلك الارتقاء بمستوى خدمات الطيران المقدمة بمختلف أنواعها سواء كانت مقدمة لشركات الطيران المشغلة أو لجمهور المسافرين وذلك تحقيقا لأعلى مستويات السلامة والأمن وإرضاء جمهور المسافرين.
أضاف «لذلك اعتمدت الطيران المدني بالتعاون مع شركتي الخدمات الأرضية العاملة في المطار (الكويتية وناس) خطة طموحة للارتقاء بمستوى الخدمات، وفقا لاتفاقيات مستويات الخدمات المعتمدة في مطارات العالم، ووفق متطلبات المنظمات المتخصصة في الطيران المدني».
ولفت إلى أن الخطة تهدف إلى رفع الخدمات بالمستويات المطلوبة والمعتمدة لضمان الارتقاء بالعمل واتباع برامج التطويرالمستمرة وتعزيز كل الموارد البشرية والتقنية والمعدات، وذلك لتحقيق جودة الخدمات ذات المستويات العالية وكفاءة التشغيل لها بمختلف الأنشطة في المطار.