«الهلال الأحمر»: طلاب مدرسة يجمعون تبرعات بـ161 الف دولار لـ «تبرع لتعليمهم»


قالت جمعية الهلال الأحمر، إن طلاب مدرسة بيان ثنائية اللغة جمعوا تبرعات قدرها 49 ألف دينار كويتي (نحو 161 ألف دولار أمريكي) لأبناء الأسر المحتاجة داخل الكويت ممن لا يستطيعون دفع الرسوم الدراسية لصالح حملة (تبرع لتعليمهم).
 
وأكد رئيس مجلس الادارة الدكتور هلال الساير في تصريح لوكالة الأنباء الكويتية اليوم الاثنين أهمية تشجيع الطلبة على الأعمال الخيرية والتطوعية في الكويت في المجالات كافة ولا سيما التعليمية منها.
 
وأضاف الساير، ان الهدف من التبرع هو حث الطلبة والطالبات على المشاركة في الأعمال التطوعية الخيرية داخل الكويت مشيدا بروح القيادة والمبادرة لدى الطالبة حصة الخرافي لحرصها وجهودها في مبادرة (تبرع لتعليمهم).
 
وذكر ان الجمعية تسعى لدعم الأسر المحتاجة المسجلة في كشوفاتها عبر مشاريع تنموية تساعدهم على تحمل أعباء الحياة لافتا إلى أن هذا المشروع يعد من المشاريع التي ستسهم في التحاق أبناء الأسر المحتاجة بالمدارس وتفرغهم للتعلم.
 
وأضاف الساير أن حملة تعليم أطفال الأسر المحتاجة داخل الكويت تأتي ترجمة لمواقف الكويت سواء على المستوى الحكومي أو الشعبي والاهتمام بقضايا تمس حاجات الأسر المحتاجة التي تعيش على أرض الوطن.
 
من جانبها، قالت الطالبة حصة الخرافي، ان مدرسة بيان ثنائية اللغة تضع التعليم في  سلم أولوياتها الاجتماعية لأنه الأساس في تنمية وبناء المجتمعات.
 
وأضافت الخرافي، ان هذا المشروع يهدف إلى تحقيق استقرار اجتماعي للأسر المحتاجة في الكويت ما سيسهم في خلق جيل متعلم وواع.
 
وأعربت عن سعادتها كون المدرسة أحد شركاء هذا المشروع البناء والفعال في تحقيق التنمية المستدامة مشيرة إلى نجاح المدرسة في العام الماضي بالتبرع لصالح دعم أطفال الأسر المحتاجة في دفع الرسوم الدراسية لهم.
 
وشجعت الراغبين في التبرع إلى القيام بهذه الخطوة التي من شأنها أن تسهم في ضمان مقعد لطفل أسرة محتاجة مشيدة بجهود جمعية الهلال الأحمر لدعم أبناء الأسر المحتاجه داخل الكويت.