محافظة الفروانية: ظاهرة التسول إحدى حيل القادرون لاستغلال الأجواء الروحانية.. ويجب معاقبة ممارسيها


أكد مصدر بمحافظة الفروانية ضرورة فرض حصار أكبر على حالات التسول "الطرارة" التي يمتهنها البعض خلال شهر رمضان في استغلال صريح للأجواء الروحانية وقرب حلول عيد الفطر، رغم عدم حاجتهم.
 
وأستغرب المصدر وجود بعض الحالات التى تأتي لمبنى المحافظة لطلب المساعدة لسداد فواتير هواتفهم، ويمتلكون أفخم السيارات، ذلك الأمر الذي يعد من الحيل لجمع الأموال، فضلا عن مساعدة المحافظ الشيخ فيصل الحمود المالك الصباح لعدد من الحالات التى تبين فيما بعد أنهم نصابين ودنيئين وأصحاب أنفس رخيصة.
 
وأضاف أن ظاهرة التسول دخيلة على المجتمع الكويتي، حيث يأتي البعض الذي يستهدفون رغبة الناس في فعل الخير خلال شهر رمضان وقرب حلول عيد الفطر، مؤكداً على أن هولاء المتسولين يتخذون أشكالا مختلفة من الحيل لاستدرار العاطفة وجمع أكبر قدر ممكن من الأموال، لافتا إلى ضرورة فرض عقوبات صارمة في مواجهة كل من تسول له نفسه هذا الفعل المشين.