دور العلاج بالعمل مع ذوي الاحتياجات الخاصة «ذوي الهمم»


«العلاج بالعمل» يقوم على تأهيل المريض من خلال القيام بالأنشطة اليومية الخاصة به، وجعل المريض يمارس حياته اليومية كما في السابق مع مراعات العادات والتقاليد والمجتمع والبيئة المحيطة به والمحاولة في تحسينها للقيام بوظائفه اليومية بسهولة ويهتم بكافة الجوانب، مثل العناية الشخصية، العناية بالآخرين، وقت الفراغ، التسوق، إدارة المنزل، التنقل وأيضاً العمل.
من المعنيون بذوي الاحتياجات الخاصة او ذوي الهمم؟
هم الأفراد الذين لديهم اضطراب او اعتلال حركي، جسدي، ذهني، حسي، فيزيائي، نفسي أو خليط فيما بينهم .
يطلق لقب ذوي الاحتياجات على الأفراد المصابين بالعمى أو الصم أو العاجزين عن الحركة مستخدمين الكرسي المتحرك، أيضاً من فقدوا أطرافهم أو من لديهم أطراف صناعية وأيضاً يتضمن من لديهم حالات شديدة من التوحد أو الجنون او متلازمه داون وغيرها الكثير.
من أبرز أهداف العلاج بالعمل:
- جعل الفرد قادر على الاعتماد على نفسه بالقيام بنشاطاته اليومية.
- مساعدة الفرد في تحسين الذاكرة وحل المشكلات واتخاذ القرارات.
- تقديم استيراتيجيات تساعد مستخدمي الكرسي المتحرك بتحسين وضعية الجلوس لمنع حدوث ضغط أو إصابات أخرى.
- تصميم كرسي متحرك يناسب حالة الأفراد.
- تقديم برامج منزلية لتحسين الأداء.
- تقديم أدوات مساعدة لتزيد من القدرة الوظيفية عند الأفراد.
- تقديم استيراتيجياlت في كيفية اللبس، الجلوس، الاستحمام، دخول الحمام، القيادة وغيرها لمن يحتاج المساعدة.
- كيفية التأقلم مع الأطراف الصناعية .