ماليزيا تسقط تهمة القتل عن فيتنامية في اغتيال الأخ غير الشقيق لزعيم كوريا الشمالية


أعلن الادعاء العام الماليزي اليوم اسقاط تهمة بالقتل عن الفيتنامية دوان ثي هوونج في القضية المتعلقة باغتيال كيم جونغ نام الأخ غير الشقيق لزعيم كوريا الشمالية في 2017. 
وقال نائب المدعي العام محمد إسكندر أمام المحكمة العليا في ماليزيا إن تهمة الاغتيال اسقطت بموجب المادة 302 من قانون العقوبات مشيرا إلى أنه تم تعديل التهمة الموجهة إلى الفيتنامية دوان لتصبح التسبب في إصابة كيم جونغ نام باستخدام المواد الضارة بموجب المادة 324 من ذات القانون.
وأصدر قاضي محكمة (شاه عالم) العليا في ماليزيا عزمي عارفين حكما جديدا على الفيتنامية بالسجن لمدة ثلاث سنوات وأربعة أشهر اعتبارا من تاريخ اعتقالها في 15 فبراير 2017 لإدانتها بالتهمة الجديدة.
وقال القاضي عارفي موجها حديثه للمتهمة "ستعودين قريبا إلى بلدك وعائلتك" وذلك بعد أن أقرت بأنها مذنبة بالتهمة الجديدة وقامت لدى سماعها الحكم الجديد بالانحناء للقاضي مبدية رضاها.
وأصبحت الفيتنامية دوان المتهمة الوحيدة بقتل كيم بعد أن أطلقت محكمة ماليزية في مارس الماضي سراح الإندونيسية ستي عائشة التي اتهمت كذلك في تلك القضية.
يذكر أن كيم جونغ نام الأخ غير الشقيق لزعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون اغتيل في مطار كوالالمبور الثاني في 13 فبراير عام 2017 بينما كان ينتظر في المطار طائرته المتجهة إلى ماكاو.
ووجه الادعاء العام الماليزي في 2017 تهمة الاغتيال ضد دوان (30 عاما) وعائشة (26 عاما) بعد أن أظهرت كاميرات المراقبة في المطار قيامهما بمسح وجه جونج نام بمادة (في.إكس) المحظورة ما أدى إلى وفاته في أقل من 20 دقيقة.