استراليا تنكس الأعلام حداداً على قتلى هجمات المسجدين في نيوزيلندا


امر رئيس الوزراء الاسترالي سكوت موريسون اليوم الجمعة بتنكيس اعلام بلاده حدادا واحتراما لجميع القتلى في "الهجوم الارهابي" الذي استهدف مسجدين في مدينة (كرايستشيرش) بنيوزيلندا ما أدى إلى مقتل 49 شخصا واصابة 48 آخرين بجروح.
 
وقال موريسون في بيان ان "نيوزيلندا مثل استراليا موطن لجميع الاديان والثقافات والخلفيات العرقية ولا يوجد على الاطلاق في اي من بلدينا الكراهية والتعصب اللذين يولدان هذا العنف الارهابي المتطرف“.
 
واكد ان بلاده تقف مع جميع النيوزيلنديين اليوم خلال هذا "الوقت المظلم" الذي تنتشر فيه الكراهية والعنف مدينا هذه الهجمات الارهابية العنيفة والتطرف اليميني الذي "سرق حياة العديد من النيوزيلانديين الأبرياء اثناء ممارستهم للعبادة".
 
وارتفع عدد ضحايا هجوم المسجدين الذي وقع صباح اليوم في مدينة (كرايستشيرش) بنيوزيلندا الى 49 شخصا فيما اصيب 48 آخرون حيث يتم علاجهم في مستشفيات بالمدينة.
 
وقال مفوض الشرطة النيوزيلاندية مايك بوش في مؤتمر صحفي اليوم ان سبعة من الضحايا توفوا في مسجد بمنطقة (لينوود أفينيو) و42 آخرين في مسجد بمنطقة (هاقلي بارك) واصفا عمليات إطلاق النار بـ "البغيضة".