إصابات ديمبيلي المتكررة تثير قلق برشلونة


أصيب لاعب برشلونة عثمان ديمبلي في مباراة إياب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا أمام ليون، ليدخل في رابع إصابة خطيرة منذ انضمامه للفريق الكاتالوني في أغسطس 2017.
 
وكانت أكبر إصابة تعرض لها اللاعب أثناء لعبه مع بروسيا دورتموند، هي الإصابة في العضلة المثنية.
 
وبعد شهر من انضمامه للبرسا أصيب بقطع في وتر العضلة ذات الرأسين بالفخذ الأيسر، في مباراة أمام خيتافي، مما أبعده عن الملاعب 106 أيام، وغاب عن إجمالي 20 مباراة.
 
وكانت هذه أطول فترة يغيبها اللاعب عن الملاعب للإصابة، ولم يعد إلى البرسا حتى يناير 2018.
 
وبعد 10 أيام من عودته، تعرض اللاعب لتمزق عضلي تسبب في غيابه لمدة 26 يوماً.
 
ومطلع العام الجاري أصيب اللاعب بالتواء أثناء لعبه مباراة بالدوري الإسباني (الليغا) أمام ليغانيس، مما تسبب في غيابه أسبوعين.