تونس وكوريا الجنوبية تحظران طائرات «بوينغ 737 ماكس»


أعلنت وزارة النقل التونسية وشركة الخطوط الجوية الكورية الجنوبية (كوري إير لاينز) عن حظر تحليق طائرات بوينغ من طراز (737 ماكس) بعد الكارثة الأخيرة في إثيوبيا.
 
وقالت وزارة النقل التونسية في بيان إنه تبعا للحوادث المؤسفة التي وقعت أخيرا بسبب طائرات (بوينغ 737 ماكس) وفي انتظار تحديد الأسباب المباشرة واتخاذ تدابير السلامة في شأنها من قبل سلطة الطيران المدني للبلد المصنع وكإجراء وقائي فانه تقرر منع عبور المجال الجوي التونسي بالنسبة للطائرات من هذا الطراز وهبوطها بالمطارات التونسية.
 
وأكدت الوزارة أن الأسطول التونسي لا يتضمن هذا النوع من الطائرات.
 
من جانبها، أعلنت شركة (كوري إير لاينز) أكبر شركة طيران في كوريا الجنوبية اليوم الخميس عدم تشغيل طائرات بوينغ من طراز (737 ماكس) التي ستتسلمها في الأشهر المقبلة حتى يتم تسوية قضايا السلامة بالكامل.
 
وذكرت وكالة انباء (يونهاب) الكورية الجنوبية ان القرار جاء بعد تحطم طائرة من ذات الطراز تابعة للخطوط الجوية الأثيوبية قرب أديس أبابا ومقتل عشرات كانوا على متنها.
 
وكانت شركة (إيستار جيت) الكورية الجنوبية للطيران المنخفض التكلفة أعلنت يوم الثلاثاء الماضي عن وقف تشغيل طائرتيها من طراز (737 ماكس) وسط تصاعد المخاوف الأمنية من الطائرات من الطراز نفسه.
 
وقالت (إيستار جيت) في بيان سيتم منع الطائرتين من التحليق وأضافت أنها ستبذل قصارى جهدها للتقليل من أي إزعاج قد يلحق بالركاب.
 
يذكر أن عددا من الدول وشركات طيران عملاقة أمرت بتعليق استخدام طائرات بوينغ الأمريكية (طراز 737 ماكس) منذ حادثة تحطم الطائرة الإثيوبية الأحد الماضي والذي أسفر عن مصرع 157 شخصا وذلك بعد دقائق على إقلاعها من مطار العاصمة الإثيوبية أديس أبابا إلى العاصمة الكينية نيروبي.
 
وتأتي هذه الحادثة بعد أشهر قليلة من تحطم طائرة أخرى من الطراز نفسه تديرها شركة الخطوط الجوية الإندونيسية منخفضة التكلفة(ليون إير) في ظروف مشابهة.