سموه رعى ختام فعاليات «الموروث البحري الخليجي»

صاحب السمو يتفضل بحضور حفل تخريج الطلبة الضباط الجامعيين.. اليوم


يتفضل صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد القائد الأعلى للقوات المسلحة فيشمل برعايته وحضوره حفل تخريج الطلبة الضباط الجامعيين من الدفعة «22» بكلية علي الصباح العسكرية، وذلك في تمام الساعة العاشرة من صباح اليوم.
وكان سموه رعى الحفل الختامي لفعاليات «مهرجان الموروث البحري الخليجي» بدورته التاسعة.
وقد اناب سموه وزير شؤون الديوان الأميري الشيخ علي الجراح لحضور الحفل.
هذا وقد وصل ممثل سموه إلى مكان الحفل وكان في استقباله رئيس اللجنة المنظمة لمهرجان الموروث البحري الخليجي الشيخ سالم نواف الأحمد الصباح.
ثم ألقى رئيس اللجنة المنظمة لمهرجان الموروث البحري الخليجي كلمة أكد فيها إنه لشرف عظيم أن يحظى مهرجان الموروث البحري الخليجي بهذه الرعاية السامية الكريمة من مقام سمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد وسيدي سمو ولي عهده الأمين الشيخ نواف الأحمد الجابر للسنة التاسعة على التوالي.
فهذه الرعاية والمكرمة الأميرية هي النبراس الذي نسير عليه في المحافظة على الموروث البحري الذي يمثل تراث الآباء والأجداد وهو الدافع الحقيقي للقائمين على هذا الموروث البحري الذين سعوا جاهدين للمحافظة عليه من خلال التنوع في المسابقات والأنشطة والفعاليات البحرية لإتاحة المجال لأكبر عدد ممكن من الحداقة والمهتمين بالتراث البحري للمشاركة في هذه المسابقات التي حرصت اللجنة المنظمة على تنوعها ما بين مسابقة الحداق ومسابقة الكنعد ومسابقة حداق السيف والمسابقة الكبرى (مسابقة دانة الأمير).