الفريق النهام: حريصون على تعزيز التعاون الخليجي في المجال الأمني


أكد وكيل وزارة الداخلية الفريق عصام النهام اليوم الخميس الحرص على تعزيز التعاون مع دول مجلس التعاون الخليجي في المجالات المتعلقة بالتنسيق وتبادل الخبرات والتدريب الأمني.
 
وقال الفريق النهام في تصريح على هامش مشاركته في حفل تخريج ضباط كلية الشرطة القطرية من بينهم ضباط كويتيون ان التعاون المشترك في مجال التدريب والاستفادة من التجارب الثنائية بين الدول يأتيان ايضا تنفيذا لتوجيهات نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية الشيخ خالد الجراح الصباح.
 
ولفت الى استضافة وزارة الداخلية العديد من الطلبة الضباط من دول مجلس التعاون الخليجية في دوراتها التدريبية الدورية كما يشارك عدد من الطلبة الضباط الكويتيين في الدورات التدريبية الامنية التي تنظمها دول الخليج.
 
وشدد النهام على اهمية التعاون الامني بين دول المجلس من اجل تعزيز الامن والامان والاستقرار مؤكدا ضرورة توحيد الجهود حيال التحديات التي تواجهها منها الجريمة العابرة للحدود والمخدرات والارهاب.
 
واشاد بجهود كلية الشرطة القطرية والبرامج المتميزة التي تنفذها والمستوى العالي من التدريب الذي تتمتع به معربا عن الشكر لدور المدير العام للكلية العميد الدكتور محمد المري في انجاح فعاليات الدورة الحالية وتحقيقه الاهداف المنشودة منها.
 
واحتفلت كلية الشرطة القطرية بتخريج الدفعة الاولى من الضباط ال 108 من الدول العربية بينهم عشرة ضباط من الكويت بحضور امير قطر الشيخ تميم بن حمد.
 
وشارك في حضور حفل التخرج كبار المسؤولين القطريين وعدد من الوزراء والمسؤولين في وزارات الداخلية العربية ومنهم وكيل وزارة الداخلية الكويتي الفريق عصام النهام بالاضافة الى عدد كبير من ذوي الضباط الخريجين.
 
وتمنح الكلية درجة (البكالوريوس) في القانون وعلوم الشرطة بعد اجتياز الطالب 130 ساعة مكتسبة على مدار اربع سنوات من الدراسة وتتخللها دورات تخصصية منها دورة الغوص والقفز المظلي اذ تهدف الكلية الى إعداد رجل شرطة عصري قادر على مواجهة جميع التحديات في ميدان العمل.