موجة حارة تجتاح أستراليا.. والحرارة 39


حذر مكتب الأرصاد الجوية الوطني في أستراليا، الجمعة، من أن البلاد تمر بواحد من أكثر شهور ديسمبر حرارة على الإطلاق، وسط مخاوف بشأن الصحة العامة، بينما لجأ كثير من السكان للشواطئ.
 
وبينما تشهد بلدة ماربل بار في أقصى الشمال الغربي، وهي الأكثر حرا على مستوى البلاد، أعلى درجات حرارة على الإطلاق، قال خبراء الأرصاد إن الموجة ستمتد إلى الجنوب الشرقي، حيث ستزيد الحرارة في سيدني وملبورن واديليد نحو 16 درجة مئوية عن المعتاد في المتوسط.
 
وتتجه العاصمة كانبيرا نحو أكثر أيام ديسمبر حرارة على الإطلاق، السبت، حيث من المتوقع أن تسجل درجة الحرارة 39 درجة.
 
وقالت ديانا إيدي خبيرة الأرصاد الجوية في مكتب الأرصاد: "سنشهد ارتفاعا شديدا في مستويات الحرارة في ديسمبر".
 
وديسمبر هو بداية فصل الصيف في نصف الكرة الجنوبي، وقد يكون يناير وفبراير أكثر حرا.
 
وتفرض درجات الحرارة المرتفعة على نحو غير معتاد ضغوطا على اقتصاد قائم على الزراعة، ويعاني بالفعل بسبب عام من الجفاف.
 
وأدرج مكتب الأرصاد الجوية سيدني في تحذيره من "موجة حرارة شديدة" على مدى الأيام الثلاثة المقبلة، وهو أعلى درجات التحذير بشأن درجات الحرارة.
 
ومن المتوقع أن تسجل الحرارة في ضواحي سيدني ما يصل إلى 40 درجة مئوية.