الجلوي: أهمية التعاون العربي في النهوض بقطاع الطيران المدني


اكد نائب المدير العام لشؤون سلامة الطيران والنقل الجوي بالإدارة العامة للطيران المدني المهندس عماد الجلوي أهمية التعاون بين الدول العربية للنهوض بقطاع الطيران المدني باعتباره قاطرة أساسية في عملية التنمية الشاملة.
وشدد الجلوي في تصريح لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) مساء امس الخميس على هامش مشاركته في أعمال الاجتماع ال60 للمجلس التنفيذي للمنظمة العربية للطيران المدني المنعقد بالرباط على ضرورة التعاون والتنسيق بين الدول العربية في مجال الطيران المدني من أجل رسم الخطط ووضع الاستراتيجيات الهادفة إلى الارتقاء بهذا القطاع الحيوي.
واوضح أن المجلس التنفيذي للمنظمة العربية يشكل أحد أهم أطر العمل العربي المشترك في مجال الطيران المدني مشيرا إلى أهمية القرارات التي تتخذ في إطار هذا المجلس في سبيل تطوير منظومة الطيران المدني العربية وتقوية تنافسيته وكذا الارتقاء بجودته.
وقال في هذا السياق ان اجتماع ممثلي سلطات الطيران العربي في إطار الدورة ال60 للمجلس أسفر عن جملة من القرارات المهمة لاسيما في مجال تفعيل دور اللجان الفنية بما يؤدي إلى تعزيز أمن الطيران العربي وزيادة تنافسيته وكفاءته في وجه "التكتلات" المنافسة.
كما اشار إلى اتفاق المشاركين في الاجتماع التنفيذي على تنسيق المواقف والقرارات بشأن الاستحقاقات الدولية في مجال الطيران المدني لاسيما على صعيد انتخابات مجلس المنظمة الدولية للطيران المدني (إيكاو) بدعم ترشيح الدول العربية داخل هذا المجلس الذي يضطلع بدور عالمي في النهوض بمقومات الطيران المدني.
ويناقش المجلس التنفيذي للمنظمة خلال الاجتماع عددا من الموضوعات ذات الصلة بقطاع الطيران ومنها سلامة وأمن الطيران المدني في الدول العربية وتفعيل اللجان الفنية للنهوض بهذا القطاع الحيوي إضافة إلى تقييم أنشطة المنظمة خلال الفترة الماضية واقرار مشروع الموازنة السنوية واعتماد القرارات والخطط لمواجهات الاستحقاقات المقبلة.
ويشارك في الاجتماع الذي يستمر يومين ممثلو سلطات الطيران العربية الأعضاء في المجلس بينها الكويت التي يمثلها الجلوي.
يذكر أن المنظمة العربية للطيران المدني هي هيئة متخصصة تابعة لجامعة الدول العربية وتهدف إلى تنسيق التعاون بين الدول العربية في مجال الطيران المدني فيما يعتبر المجلس التنفيذي الذي يتألف من تسعة أعضاء بمثابة مجلس إدارة للمنظمة يتولى العمل على تحقيق أهدافها.