محمد هايف يسأل وزير الداخلية: ما الإجراءات المتخذة في حالة اكتشاف لغم بالمناطق الصحراوية؟


وجه النائب محمد هايف سؤالا إلى نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية الشيخ خالد الجراح، عن البلاغات المسجلة حول وجود ألغام في المناطق الصحراوية أو الساحلية واجراءات الوزارة للتعامل معها.
 
ونص السؤال على ما يلي:
 
يتكرر في موسم الأمطار وقوع الحوادث المأساوية وقد كشفت الأمطار الأخيرة عن وجود ألغام من مخلفات الغزو العراقي ما يهدد الأرواح والممتلكات.
 
لذا يرجى إفادتي وتزويدي بالآتي:
 
1 - كم عدد البلاغات المسجلة حول وجود ألغام في المناطق الصحراوية أو الساحلية منذ عام 2010 حتى تاريخ ورود هذا السؤال؟ مع توضيح كيفية تعامل الوزارة مع كل بلاغ على حدة.
 
2 - هل توجد حالات وفاة أو إصابات نتيجة وجود ألغام بالمناطق الصحراوية أو الساحلية وذلك منذ عام 2000 حتى تاريخ ورود هذا السؤال؟ إذا كانت الإجابة الإيجاب فيرجى تزويدي ببيانات هذه الحالات؟ وما الجهة التي تتحمل تعويض هذه الحالات؟
 
3 - ما الإجراءات المتخذة في حالة اكتشاف وجود لغم بالمناطق الصحراوية؟
 
4 - هل اتخذت وزارة الداخلية بالتعاون مع الجهات ذات الصلة الإجراءات الأمنية والإعلامية للحيلولة دون وقوع حوادث متعلقة بوجود الألغام في البر؟ إذا كانت الإجابة الإيجاب فيرجى تزويدي بالإجراءات المتخذة.
 
5 - هل يوجد تنسيق بين وزارات الدولة بشأن مواجهة هذه الظاهرة؟ إذا كانت الإجابة الإيجاب فيرجى تزويدي بذلك.