أخلاقيات الإعلامي الناجح


1 - الصدق: هو المسوغ والمدقق للخير.
فالكذب من صفات المنافق «إذا حدث كذب، وإذا وعد أخلف، وإذا أوتمن خان»، ويلتزم الإعلام بالصدق في عدة ميادين.
1 - صدق الخبر ملتزم بالواقعة فلا يغير أو يبدل
2 - صدق الكلمة في نقل المعلومة بكل أمانة وصدق
3 - صدق الحكم: يبدي الإعلامي وجهة نظره في تعليقه، وحكمه على الخبر ويصدق القول بغير نفاق.
2 - الواقعية:
أن يكون الإعلام مطابقا للواقع من غير تحريف او تزييف ملتزما بأصول الحق وثوابته.
ولكن على الإعلام الا يساير الواقع إذا كان فاسدا ويقول: «الجمهور عاوز كده» او النظر من خلال «نجوم الشباك».
إعلام تأثير لا إثارة: فلا يهتم بالكشف عن فضائح المجتمع أو اسرار الناس بحجة السبق الصحافي أو إخراج المفاتن وزعزعة النفوس.
3 - المرونة:
القدرة على مواجهة التطورات والتحديات، فعلى الإعلامي المسلم الاستفادة من وسائل العصر الحديث لتوصيل الكلمة والخبر.
4 - الشمولية:
الرسالة الإعلامية الإسلامية تتجه إلى كل إنسان فتخاطبه وتخاطب كل أحاسيس الإنسان ومشاعره «عاطفته، عقله، تاريخه، واقعه ومستقبله».

الحتميات
ثرثرة في الشارع
درب الزلق