دروغبا يودع كرة القدم


طوى المهاجم الإيفواري ديدييه دروغبا الصفحة الأخيرة في مشواره كلاعب خلال المباراة التي خسرها فريقه فينيكس أمام لويسفيل في نهائي كأس الدوري الأمريكي لكرة القدم.
وقاد هدف لوك سبنسر (ق62) فريقه لويسفيل للفوز باللقب على ملعب "لين ستاديوم" الذي كان ممتلئا عن آخره لمشاهدة المباراة الأخيرة لدروغبا الذي كان قد أعلن أنه سيعتزل نهاية الموسم الحالي وهو في 40 من عمره.
وبعدما لعب لفريق لوفالوا في القسم الثالث، انطلقت مسيرة دروغبا الاحترافية قبل 20 عاماً في لو مان بالقسم الثاني الفرنسي، البلد التي عاش فيها منذ طفولته، ثم انتقل إلى غانغون واكتسب شهرة دولية مع انتقاله لمارسيليا.
وساعدته قدراته التهديفية على الانتقال إلى تشيلسي في "البريميير ليغ" الذي لعب له لفترة طويلة بين 2004 و2012.
وانتقل بعدها إلى شنغهاي شينهوا الصيني وجالاتا سراي التركي ثم عاد إلى تشيلسي في 2014 قبل أن يختتم مسيرته في مونتريال إيمبكت وفينكس ريزينغ.
وتوج مع تشيلسي بدوري الأبطال في 2012 ولقب البريميير ليج أربع مرات وكأس الرابطة الانجليزية ثلاث مرات والدرع الخيرية مرتين وفاز مع جالاتا سراي بالدوري التركي وكأس السوبر وكأس تركيا ثلاث مرات.
وشارك قائد المنتخب الايفواري في مونديالات ألمانيا 2006 وجنوب أفريقيا 2010 والبرازيل 2014 وفي 5 بطولات أمم أفريقيا، حيث قاد فريقه للوصافة في 2006 و2012 ولعب إجمالي 105 مباراة دولية.