رئيس الإفتاء الروسي يشيد بالروابط التي تجمع مسلمي روسيا والكويت


أشاد رئيس الادارة الدينية لمسلمي روسيا ورئيس مجلس الافتاء راويل عين الدين اليوم الخميس بالروابط التي تجمع بين المسلمين في روسيا والكويت.
 
ونقل موقع الادارة الدينية الالكتروني عن عين الدين قوله في اجتماع مع سفير الكويت لدى روسيا عبد العزيز العدواني ان "مسلمي روسيا والكويت يرتبطون بوشائج الاخوة" مبينا أن "العلاقات القائمة بين وزارة الاوقاف في الكويت والادارة الدينية لمسلمي روسيا تساهم بشكل فعال في تعزيز العلاقات بين البلدين".
 
واثنى على الدور الذي لعبته السفارة الكويتية في روسيا في دعم مسابقة تلاوة القران التي تقام سنويا في روسيا مبرزا اهمية مشاركة وفد رفيع المستوى من وزارة الاوقاف الكويتية برئاسة وكيل الوزارة وليد الشعيب للمشاركة في المسابقة الدولية لتلاوة القران في موسكو أخيرا.
 
ولفت الى تلقي الشعيب جائزة المسابقة وسط حضور اعلامي وشعبي ملحوظ معربا في الوقت نفسه عن اعتزاز منظمي المسابقة بتولي العالم الكويتي عبد العزيز العنزي رئاسة لجنة مسابقة قارئي القران في موسكو.
 
ودلل بذلك على العلاقات الاخوية التي تربط مسلمي روسيا والكويت وعلى علاقات الصداقة التقليدية التي تربط بين البلدين معيدا الى الاذهان مشاركة الكويت بالاحتفالات التي جرت بالذكرى ال100 لانشاء الجامع الكبير في موسكو.
 
كما أشاد عين الدين بالمنح الخاصة بتعليم اللغة العربية وزيادة الكفاءة في اطار برامج جامعة الكويت حيث ما زال يتلقى الكثير من الطلاب الروس علومهم وكذلك للمنتديات التنويرية التي عقدت في موسكو وقازان بدعم من الجهات الكويتية.
 
وقال ان مجلس الافتاء الروسي اقام بفضل دعم السفير الكويتي تعاونا مثمرا وطويل المدى مع دول الخليج العربي مشيرا الى ظهور شركاء في العديد من دول المنطقة.
 
من جانبه اشاد السفير الكويتي عبد العزيز العدواني بالدور الذي تؤديه الادارة الدينية لمسلمي روسيا برئاسة المفتي راويل عين الدين في تعزيز العلاقات بين الكويت وروسيا الاتحادية موجها الدعوة للمفتي راويل لزيارة الكويت.