13 قتيلا بإطلاق نار بكاليفورنيا.. والشرطة لا تستبعد «الإرهاب»


قتل 13 شخصا من بينهم المهاجم ورقيب في الشرطة في إطلاق نار في حانة وقاعة رقص مكتظة في مقاطعة فنتورا غربي لوس أنجلوس في كاليفورنيا، مساء الأربعاء، وفقا لما أعلنته الشرطة الأميركية.
 
وأشارت الشرطة إلى أن إطلاق النار وقع في ملهى ليلي اسمه "بوردرلاين" في مدينة ثاوزند أوكس بمقاطعة فنتورا بكاليفورنيا.
 
كما ذكرت أن المسلح قتل في وقت لاحق، بعد أن أطلق أكثر من 30 رصاصة استهدفت مرتادي الملهى، وأسفرت عن إصابة عشرات الأشخاص. 
 
وقال شهود عيان إن المسلح قام بإلقاء قنابل دخان قبل أن يبدأ بإطلاق النار داخل ملهى "بوردرلاين"، الذي يستقطب محبي الرقص وموسيقى "الكانتري" الريفية.
 
من جانبه، أوضح شريف الشرطة في مقاطعة فنتورا، غيوف دين، أن السيرجانت رون هيلوس ذهب إلى مسرح إطلاق النار وأصيب بطلق ناري بعد دخوله المبنى، وتوفى لاحقا في المستشفى.
 
وأضاف دين أن نحو 10 أشخاص أصيبوا بإطلاق نار، بينما لم تكن هناك معلومات إضافية على الفور عن حالة الضحايا.
 
وأشارت التقارير الأولية عن إطلاق النار إلى أنها جاءت في حوالي 11:20 مساء في حانة بوردرلاين بار أند غريل في في بلدة ثاوزند أوكس، التي تبعد نحو 40 ميلا غرب لوس أنجلوس.
 
وأفاد موقع الحانة على الإنترنت بأن الحانة تستضيف "ليلة لجامعة المقاطعة" كل أربعاء، وقال شهود عيان إن معظم من كان داخل الحانة هم من الطلبة.