مستشار عباس: حماس أداة لتنفيذ صفقة القرن

هذا المحتوى من : 24

اتهم المستشار الديني للرئيس الفلسطيني محمود عباس، محمود الهباش، حركة حماس بأنها أصبحت أداة بيد أمريكا وإسرائيل لتنفيذ صفقة القرن، وفصل قطاع غزة عن الأراضي الفلسطينية.
وقال الهباش، إن "حركة حماس أصبحت أداة رخيصة بيد اسرائيل والولايات المتحدة تنفذ صفقة القرن بمنتهى البشاعة وبمنتهى الوقاحة، وتنتزع قطاع غزة من الجسد الفلسطيني عبر استمرار انقلابها على الشرعية الفلسطينية قبل احد عشر عاماً"، على حد تعبيره.
وأضاف الهباش، أن "ثوابت حركة حماس أصبحت سولار ودولار ونسيت القدس وفلسطين وضرورة انتهاء الاحتلال وإقامة الدولة الفلسطينية ذات السيادة الكاملة"، في إشارة للصفقة القطرية والإسرائيلية مع حركة حماس لتوريد سولار لمحطة توليد الكهرباء في غزة، ودفع رواتب موظفي حماس في القطاع لمدة ثلاثة شهور.
وتابع الهباس، أن "إنهاء كيان حماس هو فريضة شرعية وضرورة وطنية لكي نذهب جميعاً الى تحرير القدس، ولن نقبل أبدا باستمرار هذا الوضع وهذا الفصل الأسود من تاريخ شعبنا".
وأوضح الهباش، أن "تصريحات قيادات حماس التي اعتبرت إدخال شحنات من السولار هو ثمرة لدماء الشهداء التي سقطت على تراب غزة، هو إهانة لتضحيات ودماء الشعب الفلسطيني".

الحتميات
ثرثرة في الشارع
درب الزلق