غزة: ارتفاع شهداء جمعة "المقاومة خيارنا" إلى 3


استشهد ثلاثة فلسطينيين بينهم طفل وأصيب عشرات آخرون، مساء اليوم الجمعة، بعد إطلاق جيش الاحتلال الإسرائيلي النار وقنابل الغاز المسيل للدموع صوب مئات المواطنين المشاركين في فعاليات الجمعة الـ25 من مسيرات العودة، تحت شعار "المقاومة خيارنا".
وقالت وزارة الصحة الفلسطينية، إن طفلاً يبلغ من العمر 14 عاماً قد استشهد، بعد إطلاق جيش الاحتلال الإسرائيلي النار عليه شرق بلدة جباليا شمال قطاع غزة، فيما استشهد شاب في الـ30 من عمره شرق محافظة خان يونس جنوب القطاع، كما استشهد شاب آخر بعد استهدافه بنيران قناص إسرائيلي شرق مخيم البريج وسط القطاع.
وأضافت الوزارة، أن أكثر من 70 مواطناً آخرين أصيبوا بالرصاص الحي والاختناق جراء استنشاق الغازات التي يطلقها جيش الاحتلال الإسرائيلي.
ودعت الهيئة الوطنية العليا لمسيرات العودة للمشاركة في فعاليات جمعة "المقاومة خيارنا" ضمن فعاليات مسيرة العودة، والتي سقط جراء قمع الاحتلال الإسرائيلي لها منذ انطلاقها نهاية مارس (آذار) الماضي، 177 شهيداً وأكثر من 19 ألف مصاب.

الحتميات
ثرثرة في الشارع
درب الزلق