روسيا تستعد لأكبر مناورات عسكرية.. منذ 1981


تستعد روسيا لبدء أكبر مناورات عسكرية منذ الحرب الباردة، اليوم الثلاثاء، بمشاركة أكثر من 300 ألف فرد من الجيش، إلى جانب قوات من الصين ومانغوليا.
ووفقاً لوزارة الدفاع الروسية، فإن المناورات المقررة على مدى أسبوع، ستكون الأكبر منذ 1981.
وقال الكرملين إن مشاركة الصين في المناورات، المعروفة باسم تدريبات "فوستوك"، تعد مثالاً على التوسع الشامل في التعاون مع روسيا كحليف.
وتعد روسيا والصين من بين الأعضاء المؤسسين لتحالف أمني واقتصادي أوروبي آسيوي وهو "منظمة شانغهاي للتعاون"، التي تشكلت في عام .2001 وتتمتع منغوليا بصفة مراقب.
وقال ديمتري بيسكوف المتحدث باسم الكرملين الشهر الماضي في تصريحات نقلتها وكالة الأنباء الرسمية (تاس) إن الحفاظ على القدرات الدفاعية لروسيا "مبرر ومطلوب وليس له بديل" لأن القوى المنافسة "غالبا ما تكون عدوانية وغير ودية".
وفي العام الماضي، أجرت روسيا سلسلة من التدريبات العسكرية في مناطقها الغربية، بالتعاون مع بيلاروسيا. وتلك التدريبات واسعة النطاق، والتي سميت زاباد، شملت حوالي 13 ألف جندي.
وأثارت مناورات غرب روسيا مخاوف من جانب حلف شمال الأطلسي (ناتو) من أن روسيا يمكن أن تعد استراتيجيات للغزو ، خاصة ضد دول البلطيق السوفيتية السابقة (إستونيا ولاتفيا وليتوانيا) ، وهي أعضاء في الناتو.