مصل مضاد لـ«تجاعيد» محيط العينين


تتميّز منطقة محيط العينين بكونها أكثر حساسية تجاه الاعتداءات الخارجية من باقي مناطق الوجه، ولذلك نجدها معرّضة للتجاعيد المبكرة وبحاجة إلى عناية خاصة بواسطة الأمصال المضادة للشيخوخة. ولكن يمكن الاستغناء عن المستحضرات الباهظة الثمن في هذا المجال وتحضير مصل خاص بمحيط العينين من مكوّنات طبيعيّة فعّالة جداً تساعد على ترطيب، وتغذية، وتجديد هذه المنطقة.
يتميّز هذا المصل بفاعليته في محاربة التجاعيد والحدّ من الالتهابات التي يمكن أن تصيب منطقة محيط العينين. لتحضيره أنتنّ بحاجة إلى المكوّنات التالية: ملليلتر واحد من زيت الكالوفيل، ملليلتر واحد من زيت الفيتامين E، ملليلتر واحد من خلاصة بذور الليمون الهندي، ملليلتر واحد من زيت "الميدوفوم" Meadowfoam ( هو زيت حامل لمختلف أنواع الزيوت الأساسيّة الأخرى)، نصف ملليلتر من زيت الأفوكادو، نصف ملليلتر من زيت الجزر الأساسي، عبوة "رول أون" لوضع جميع المكونات فيها، وقطّارة لقياس المكوّنات بسهولة.
تتوفر جميع هذه المكونات في متاجر بيع الأغذية الطبيعيّة، أما في حال عدم توفر زيت الكالوفيل فيمكن استبداله بزيوت طبيعيّة أخرى تؤمن الفوائد نفسها للبشرة، ومنها زيت المشمش، زيت الأرغان، أو زيت اللوز الحلو.
- كيفيّة تحضير هذا المصل
استعينوا بالقطّارة لإضافة جميع الزيوت إلى عبوة "الرول أون" وخضوها جيداً لتمتزج جميع المكونات معاً وتصبح جاهزة للاستعمال. احرصوا على تطبيق هذا المصل كل مساء قبل النوم ليتفاعل على البشرة طوال الليل.
يُنصح بخضّ العبوة جيداً قبل كل استعمال لأن زيت بذور الليمون الهندي أكثر سماكة من الزيوت الأخرى، ومن الممكن أن يستقرّ في قعر العبوة. أما زيت الكالوفيل فيمكن أن يصبح أكثر صلابة ويتحوّل إلى حبيبات صغيرة في المزيج. وفي هذه الحالة يجب وضع المصل لمدة 10 ثوانٍ في المايكروويف لتذويب هذا الزيت بحيث يستعيد الخليط تجانسه.
- فوائد هذا المصل
يقوم هذا المصل بتمليس وإنعاش البشرة الحسّاسة والمتعبة لمحيط العينين مما يخفّف من ظهور التجاعيد، والجيوب، والهالات السوداء التي يمكن أن تظهر في هذه المنطقة. وتعود فوائده إلى مزايا الزيوت الطبيعيّة التي يحتويها والتي تتميّز بفوائدها التالية:
• زيت الكالوفيل: يُعرف أيضاً تحت باسم "تاكاماكا" أو "تمانو"، وهو معروف بقدرته على علاج حروق البشرة ولدغات الحشرات، كما يخفّف من ظهور علامات التمدد على البشرة.
• زيت الفيتامن E: يغذّي البشرة ويرطبها، كما يخفّف من تجاعيدها، وهو علاج فعّال جداً تجاه الندبات.
• زيت بذور الليمون الهندي: يُستعمل لخصائصه المضادة للأكسدة التي تمنع تلف الزيوت الأخرى المتوفرة في هذا الخليط.
• زيت الميدوفوم: يتألف بنسبة 98 بالمئة من حوامض دهنيّة ذات خصائص مرطّبة ومجدّدة.
• زيت الأفوكادو: يتميّز بغناه بالفيتامينات المجددة من فئات B1، وB2، وA.
• زيت الجزر الأساسي: هو أفضل الزيوت التي تحارب ترهّل البشرة كونه يزيد من متانتها، وحيويتها فتستعيد ليونتها ونعومتها.