وزير الدفاع التركي: عملية خريطة طريق منبج السورية.. تحقق تقدماً


قال وزير الدفاع التركي خلوصي أكار اليوم ان عملية خريطة الطريق بمدينة (منبج) السورية التي تم الاتفاق عليها مع الولايات المتحدة "تحقق تقدما ولو كان بطيئا".
واضاف أكار في كلمة خلال حفل بمقر رئاسة الأركان التركية "نذكر دائما الاطراف المعنية بضرورة انسحاب وحدات الحماية الشعبية وحزب العمال الكردستاني من المنطقة".
واكد استمرار بلاده في شن العمليات العسكرية ضد عناصر حزب العمال الكردستاني في سوريا والعراق مع احترام وحدة وسيادة الدولتين.
واشار الى ان تركيا تسعى لضمان سلامة حوالي اربعة ملايين شخص قبل انهيار وقف اطلاق النار في محافظة ادلب شمال غرب سوريا وايصال المساعدات دون عقبات ووقف الهجمات على المنطقة لافتا الى اقامة الجيش التركي 12 نقطة مراقبة عسكرية في ادلب ضمن مسار (أستانا).
واوضح ان النظام السوري الذي قتل ما يتجاوز المليون من مواطنيه يواصل هجماته في الآونة الاخيرة من البر والجو على مناطق يسكنها الابرياء في ادلب.
وشدد على ان بلاده تبذل جهودا لمنع الهجمات على ادلب بالاجراءات التي ستتخذها من خلال المباحثات مع الدول المعنية.
وفي هذا الصدد بحث أكار في اتصال هاتفي اليوم مع نظيره الروسي سيرغي شويغو قضايا تتعلق بالأمن الاقليمي والوضع في سوريا.
وتشهد المنطقة تحركات دبلوماسية خاصة بين الدول الضامنة الثلاث تركيا وروسيا وايران لبحث الوضع في ادلب قبل استضافة طهران في السابع من سبتمبر المقبل قمة ثلاثية تجمع الرئيس التركي رجب طيب اردوغان ونظيريه الروسي فلاديمير بوتين والايراني حسن روحاني حول الوضع في سوريا.

الحتميات
ثرثرة في الشارع
درب الزلق