المغرب يطالب البنوك بتطبيق العقوبات التجارية على إيران


طالبت الحكومة المغربية البنوك داخل البلاد، بإيقاف أية تعاملات تجارية مع إيران، وذلك تماشياً مع قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بإعادة فرض العقوبات على طهران.
ووفقاً لما نشرته صحيفة "لوكونوميست" اليوم الجمعة، فأرسلت وزارة الخارجية المغربية مذكرة إلى مجموعة البنوك المهنية لحثها على احترام العقوبات المطبقة على إيران، والتي تم دخولها حيز التنفيذ منذ الثلاثاء الماضي.
وتمت مطالبة البنوك بوقف المعاملات المالية والواردات من المواد الخام، وكذلك السجاد الإيراني الشهير أو منتجات السيارات والطيران المدني.
وأضافت الصحيفة أن تطبيق تلك العقوبات لن يكون له تأثير على الاقتصاد المغربي، موضحة أن حجم التبادل التجاري بين البلدين كان يبلغ 33.9 مليون درهم في عام 2016 (3 ملايين يورو) وفي الربع الأول من العام الجاري وصل إلى 13 مليون درهم فقط (1.1 مليون يورو).
وأعلنت حكومة المغرب في مايو (آيار) الماضي عن قطع العلاقات الدبلوماسية مع إيران، واتهمتها بتسليح وتمويل وتأهيل جبهة البوليساريو التي تتنازع مع السيادة على الصحراء الغربية من خلال ميليشيات حزب الله اللبناني.

الحتميات
ثرثرة في الشارع
درب الزلق