مصر: قيادات من «داعش» في رفح سلموا أنفسهم لجهة أمنية


أكدت مصادر قبلية في شمال سيناء أن قيادات في تنظيم داعش الإرهابي استسلموا لجهات أمنية مصرية بعد تضييق الحصار عليهم.
وقالت صفحة "اتحاد قبائل سيناء" على موقع فيس بوك إن "قيادات من داعش في مدينة رفح سلموا أنفسهم لجهة أمنية سيادية في شمال سيناء" وفق ما نقلت صحيفة الحياة اللندنية اليوم الإثنين.
ويذكر أن "اتحاد القبائل" مُقرب من أجهزة وسلطات الأمن في سيناء، ويتعاون مع السلطات ضد تنظيم داعش.
وأوضح الاتحاد أن "قيادات من تنظيم داعش في رفح سلموا أنفسهم لجهات أمنية سيادية"، وقال: "هم كانوا مسؤولين عن مناطق بلعاء وياميت".
وأكدت مصادر قبلية لصحيفة "الحياة"، تلك المعلومات، وقالت "إن 3 من قيادات داعش سلموا أنفسهم للأمن، وهي خطوة نادرة في شمال سيناء، إذ لم تُسجل واقعة معلنة لتسليم قيادات في التنظيم أنفسهم للأمن".
وتفرض قوات الجيش طوقاً صارماً على مسلحي داعش في شمال سيناء منذ شن عملية عسكرية هي الأكبر في المنطقة منذ سنوات، وضعت بمقتضاها قيوداً صارمة على التنقل من شبه جزيرة سيناء وإليها.

الحتميات
ثرثرة في الشارع
درب الزلق