"مأساة جديدة" لمهاجرين في رحلة لإيطاليا


أعلنت المنظمة الدولية للهجرة، الثلاثاء، أن 21 مهاجرا أصبحوا في عداد المفقودين وربما غرقوا بعد أن انطلقت 4 قوارب من ليبيا في رحلة لإيطاليا وتطلب الأمر عملية إنقاذ.

وقال المتحدث باسم المنظمة، جويل ميلمان، إنه تم إنقاذ كل من كانوا على متن أحد القوارب، وعددهم 132 شخصا لكن 21 شخصا من بين 51 كانوا على متن قارب آخر لا يزالون مفقودين. كما جرى العثور على جثتي رضيعين على القارب ليرتفع بذلك العدد المحتمل للقتلى إلى 23 قتيلا.

وفب وقت سابق، بحثت الممثلة العليا للاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية، فيديريكا موغيريني، مع مفوض الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين، فيليبو غراندي، أزمة المهاجرين في ليبيا.

وبحسب بيان صادر عن مكتب موغيريني، فإن الجانبين بحثا التعاون بين الاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة بشأن أزمة اللاجئين في ليبيا.

وأوضح البيان أن الجانبين تناولا إجلاء الاتحاد الأوروبي والأمم المتحدة حوالي 1300 مهاجرا من ليبيا.