وزير العدل: الكويت حققت مكاسب نتيجة علاقاتها المتزنة مع جميع الدول


قال وزير العدل وزير الدولة لشؤون مجلس الأمة الدكتور فالح العزب اليوم الخميس، إن دولة الكويت حققت العديد من المكاسب نتيجة علاقاتها المتزنة مع جميع دول العالم وهي السياسة التي يدعمها سمو امير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح.
وأضاف الوزير العزب في ختام الدورة ال33 لمجلس وزراء العدل العرب أن "هذه السياسة آتت أكلها سواء في الامم المتحدة أو في جامعة الدول العربية وهي التي تحظى بتقدير من الجميع".
وأشار في هذا الإطار الى "وقوف دولة الكويت على مسافة متساوية من الدول العربية كافة"، موضحا أن "الكويت من الدول المؤسسة لجامعة الدول العربية وتعول على دورها في استقرار الدول العربية".
وأعرب الوزير العزب الذي رأس اجتماع المكتب التنفيذي لمجلس وزراء العدل العرب عن ارتياحه للموافقة على مشاريع القرارات التي تم طرحها على المجلس الوزاري مشيرا الى أهمية تصديق الدول التي لم تصادق بعد على الاتفاقيتين العربيتين لمكافحة الارهاب وغسل الاموال وتمويل الارهاب.
وحول مكافحة الارهاب والتنسيق بين الدول العربية من خلال التشريعات القانونية والقضائية قال الوزير العزب إن الاجتماع أكد اهمية توقيع الاتفاقيات المتعلقة بغسل الاموال والجرائم المنظمة والعابرة للحدود الوطنية داعيا الدول الى التصديق على هذه الاتفاقيات.
وردا على سؤال بشأن استضافة دولة الكويت مؤتمر اعادة اعمار العراق، أعرب الوزير العزب عن تمنياته لجمهورية العراق بالمزيد من الاستقرار بعد استكمال النصر النهائي على ما يسمى تنظيم (داعش) متطلعا الى أن تخلو كل الدول العربية من آفة الارهاب.
وفيما يتعلق بالشأن الفلسطيني أكد الوزير العزب ما تحظى به القضية الفلسطينية من أهمية قصوى لدى كل عربي منوها بموقف الكويت الداعم للقضية الفلسطينية على المستويين الرسمي أو الشعبي.
وأعاد الى الأذهان أن انطلاق منظمة التحرير الفلسطينية كان من دولة الكويت لافتا الى أن سمو امير البلاد عندما كان وزيرا للخارجية كان الداعم الرئيسي للقضية الفلسطينية.
وأكد الوزير العزب أهمية "توافق" جميع القوى الفلسطينية مشيرا الى أن ما طالب به ممثل فلسطين وافق عليه وزراء العدل العرب.