السفير الظفيري: تعزيز سبل التعاون بين الكويت وتونس في مجال التدريب المهني


بحث سفير دولة الكويت لدى تونس علي الظفيري مع وزير التكوين المهني والتشغيل التونسي عماد الحمامي اليوم الثلاثاء سبل تعزيز التعاون بين البلدين في مجال التدريب المهني.
 
وقال السفير الظفيري إن اللقاء الذي عقد بمقر وزارة التكوين المهني والتشغيل تطرق لتعزيز سبل التعاون بين دولة الكويت وتونس في مجال التدريب المهني وتبادل الخبرات وعقد دورات تدريبية مشتركة.
 
وأضاف أن المحادثات تطرقت أيضا إلى دراسة إرسال كوادر تونسية لا سيما من حاملي الشهادات العليا للعمل بالكويت وبناء شراكة فعالة بين البلدين في مجال تطوير الكفاءات.
 
واشار إلى أن الوزير الحمامي أكد خلال اللقاء أن كل مراكز التدريب المهني التونسية بمختلف اختصاصاتها مفتوحة للتعاون ومستعدة لإرسال خبراء أو مدربين للكويت في إطار التعاون الفني بين الجانبين.
 
كما أفاد الوزير الحمامي بهذه المناسبة أن الحكومة التونسية تعمل على تهيئة مناخ اجتماعي واقتصادي ملائم ومشجع على الاستثمار وتوفير كل الآليات والبرامج الضرورية من حيث الموارد البشرية حتى تكون تونس وجهة استثمارية للمؤسسات الاقتصادية الدولية والعربية.
 
وأضاف أن وزارة التكوين المهني والتشغيل تعمل على دراسة احتياجات المستثمرين وتوفير الكفاءات المختصة واللازمة لهم وتدريبهم حسب الطلب.