هازارد يرفض ريال مدريد من أجل “إنجاز جديد” مع تشيلسي


أكد الدولي البلجيكي إيدن هازارد، لاعب وسط تشيلسي، بقاءه مع النادي اللندني حتى يحرز لقبه الثالث للدوري، رافضًا التكهنات التي تشير إلى قرب انتقاله إلى ريال مدريد بطل إسبانيا وأوروبا.

ويسعى ريال مدريد بقيادة الفرنسي زين الدين زيدان المدير الفني للفريق للتعاقد مع لاعب وسط ليل الفرنسي السابق منذ نحو عامين، وعلى الرغم من معاناة لاعب الوسط البالغ عمره 26 عامًا بكسر في الكاحل، إلا أن النادي الملكي ما زال يدرس تقديم عرض يصل إلى مئة مليون جنيه إسترليني للحصول على خدماته الصيف الحالي.

لكن يبدو أن كل هذه الإغراءات بالانتقال لبطل أوروبا مقابل مبلغ ضخم لا تهم هازارد الذي يفضل البقاء مع البلوز حتى تحقيق لقبه الثالث في البريميرليغ.

وقال هازارد: “أتمنى تكرار ما حدث الموسم الماضي في العام المقبل. نريد الفوز بلقب الدوري وتتويجي شخصيًا بجائزة أفضل لاعب في المسابقة، الفوز بالدوري أهم وجائزة أفضل لاعب مجرد مكافأة”.

وأضاف الدولي البلجيكي في حديثه لمجلة النادي “بدأنا الموسم الماضي بشكل جيد وفزنا بالدوري، ولكن في العام المقبل علينا أن نعمل بجد كما فعلنا هذا الموسم، علينا أن نكون مستعدين كل عام على نفس المستوى للبقاء في القمة”.

وتابع “أنا في تشيلسي منذ خمس سنوات وسعيد للغاية. بعد هذه الفترة أنا أعلم كل شيء عن النادي، ورغم أني ما زلت في السادسة والعشرين من عمري إلا أنني اكتسبت خبرة كبيرة، بدأت اللعب وعمري 16 عامًا، أي أن مسيرتي بلغت عشر سنوات من الخبرة”.

وتابع نجم تشيلسي “أحب هذا النادي لأنه مثل عائلتي ولدي الكثير من الأصدقاء في ستامفورد بريدج ونتحدث جميعًا مع بعضنا البعض، وقدمت أداء جيدًا الموسم الماضي وشاركت في كل المباريات تقريبًا لذلك فأنا سعيد بما قدمته”.

وأردف “أدرك أنه كلما سجلت أهدافًا ساعدت الفريق بشكل جيد. طريقة اللعبة الجديدة وضعتني على مقربة من مرمى المنافس لذلك كان من السهل الاختراق وتسجيل الأهداف”.

لكن هازارد أرجع نجاح تشيلسي لتكاتف كافة جهود اللاعبين قائلًا: “نجحنا جميعًا كلاعبين وتألقنا جميعًا وهو أمر رائع لنا”.

وقد يغيب هازارد عن أول شهرين من الموسم الجديد لأنه سيتعافى من جراحة خضع لها في الكاحل، حيث يغيب أيضًا عن مباريات منتخب بلاده في تصفيات كأس العالم 2018 في روسيا العام المقبل.

وبعد الكشف عن جدول مباريات الموسم المقبل من المحتمل غياب هازارد عن مباريات مهمة مثل مواجهة آرسنال وتوتنهام ومانشستر سيتي.

وتوج هازارد بجائزة أفضل لاعب في الدوري موسم 2014 -2015 عندما فاز تشيلسي بالدوري تحت قيادة جوزيه مورينيو، لكن الفريق تراجع في الموسم التالي وأنهاه في المركز العاشر، بينما توج ليستر سيتي بالبطولة في مفاجأة كبيرة.

لكن الموسم الماضي فاز تشيلسي باللقب مجددًا واقتنص الفرنسي نغولو كانتي جائزة أفضل لاعب بالمسابقة، وهي الجائزة التي يسعى لها هازارد مجددًا.