6 أسباب للشعور بـ«الدوخة» بعد الأكل


كثير من الناس يشكون من الدوخة بعد أكل كمية كبيرة من الطعام في وجبة واحدة، لكن الدوخة المتكرّرة بعد الأكل يمكن أن تكون لعدة أسباب صحية. 
 
 
وفيما يلي ما تحتاج معرفته عنها:
يتكون الجهاز الهضمي من عدة أعضاء تتعاون معاً لطحن وتفكيك مكونات الطعام لتحويلها إلى طاقة، وتبدأ عملية الهضم من الفم، ثم تقوم سوائل الهضم في المعدة بتفكيك الطعام ليستطيع الجسم امتصاص المغذيات التي تدخل في تركيبته عبر جدار الأمعاء.
 
وخلال رحلة الهضم ومراحلها إذا كان هناك أية مشكلة يمكن أن تحدث دوخة بسببها، وتتطوّر الأعراض عادة حول منطقة المعدة وأعلى البطن حيث تتم معظم عمليات الهضم في هذه المنطقة.
 
ومن أهم أسباب الدوخة بعد الأكل:
 
-تغير الهرمونات، وهو من الأعراض الشائعة وقت الحمل.
-الالتهابات، ومن أسبابها تلوث أو تسمم الطعام أو الشراب، أو انتقال العدوى من شخص. ومن علامات هذه المشكلة ارتفاع درجة الحرارة والإسهال.
-حساسية الطعام.
-خلل في وظائف أحد أعضاء الجهاز الهضمي، مثل المرارة أو البنكرياس (السكري)، أو متلازمة القولون العصبي. وتصاحب هذه المشاكل حرقة في المعدة، أو قد تكون الدوخة في هذه الحالة من أعراض السكري.
-في بعض الحالات تكون الدوخة نتيجة مشاكل في القلب، وتكون علامة مبكرة على حدوث أزمة قلبية.
-وقد تكون الدوخة بعد الأكل أحد الآثار الجانبية لتناول مضادات حيوية أو علاج كيميائي.