خطأ قاتل.. ضابطة أمريكية تنسى مسدسها في حمام الطائرة وهذا ما حدث


نَسيت ضابطة أمريكية، تعمل في خدمة المارشال الجوية الفيدرالية مسدسها في حمام طائرة تابعة لشركة “دلتا إيرلاينز“.

وقالت شبكة “سي إن إن” الإخبارية إن أحد الركاب اكتشف وجود المسدس في الحمام ليسلمه إلى أحد موظفي الطائرة، الذي أعاده بدوره إلى الضابطة.

ووقعت الحادثة على متن الرحلة رقم (221) التي كانت متوجهة من مدينة مانشستر البريطانية إلى مطار جون كينيدي في نيويورك في السادس من أبريل الحالي.

وتُجري وكالة الأمن السياحي الأمريكية تحقيقاً في الحادثة. وقال أحد المشرعين الفيدراليين السابقين، “إن الضباط الجدد الذين يتم تعيينهم في المارشال الجوي الفيدرالي لا يتلقون التدريب الكافي أثناء العمل”.

وأوضح أن الحادثة “كان من الممكن تفاديها في حال كان يرافق الضابطة المستجدة أحد كبار الموظفين في المارشال الجوي”، مضيفا أن “الضابطة ارتكبت خطأ كبيراً لأنها لم تتلق التدريب الكافي”.

حكاية موهبة عالمية
الجهلة والسلطان
في «أمان الله»