الكويت وروسيا تدعوان إلى معالجة النزاعات في الشرق الأوسط


اكدت روسيا الاتحادية ودولة الكويت ضرورة الاسراع في معالجة النزاعات في منطقة الشرق الاوسط بالوسائل السياسية والدبلوماسية.
وجاء هذا الموقف في ختام الجولة الرابعة من المشاورات السياسية بين الجانبين التي اجراها نائب وزير الخارجية خالد سليمان الجارالله والمبعوث الخاص للرئيس الروسي للشرق الاوسط وشمال افريقيا ونائب وزير الخارجية ميخائيل بوغدانوف.
وقالت وزارة الخارجية الروسية في بيان وزع اليوم الاربعاء ان الجانبين اجريا تبادلا عميقا للاراء حول تطورات الوضع في منطقة الشرق الاوسط وشمال افريقيا وركزا على الوضع في سوريا والعراق واليمن ومسار عملية السلام بين الفلسطينيين والاسرائيليين وكذلك العلاقات بين دول الخليج وايران.
ودعا الجانبان حسب البيان الى ضرورة تسوية هذه النزاعات عن طريق المفاوضات الشاملة مع الالتزام بالاحكام القانونية الدولية ذات الصلة كما شددا على ضرورة التصدي الحاسم للخطر الارهابي الشامل.
وقال ان الطرفين ناقشا المسائل المتعلقة بالتطور المطرد لعلاقات الصداقة الثنائية بين الكويت وروسيا الاتحادية بما في ذلك الاتصالات السياسية الدورية والاتصالات الجارية في اطار الحوار الاستراتيجي بين روسيا ومجلس التعاون لدول الخليج العربية.
وذكر ان الجانبين تباحثا ايضا في الخطوات الهادفة الى تعزيز التعاون العملي والروابط الانسانية وتنشيط التعاون الثنائي في مجالات الطاقة والمواصلات وغيرها من المجالات ذات الاهتمام المشترك.
وشارك في المشاورات السياسية من الجانب الكويتي كذلك مساعد وزير الخارجية لشؤون اوروبا السفير وليد علي الخبيزي ومساعد وزير الخارجية لشؤون مكتب نائب الوزير السفير ايهم عبداللطيف العمر وسفير دولة الكويت لدى روسيا الاتحادية عبدالعزيز العدواني.