الأمن الداخلي أهمية بالغة لحفظ الوطن


يتميز الأمن الداخلي لأي بلد أساس لحفظ منظومات عمل الدول الاجتماعية والاقتصادية والسياسية، والأمن الداخلي هو لحفظ السلم داخل حدود دولة ذات سيادة أو غيرها من الدول، ويتم ذلك عموما من خلال الحفاظ على القانون الوطني والتصدي لمخاطر الأمن الداخلي. ويكون تحقيق الأمن الداخلي مسؤولية تتوزع بين الشرطة والحرس الوطني والقوات المسلحة نفسها، وبشكل عام تكون مسؤولية الحكومة عن تحقيق الأمن الداخلي على عاتق وزارة الداخلية في مقابل وزارة الدفاع. 
 
ويحافظ على الأمن الداخلي في الدولة إما الشرطة أو هيئات تطبيق القانون أو قوات الشرطة الأكثر، وقد توجد بعض الهيئات الأكثر تخصصا في الأمن الداخلي، لتعزيز تلك القوات الأساسية، مثل الحرس الوطني وأمن الحدود ووحدات الشرطة الخاصة وغيرها، وكذلك أيضا يأتي دور المجتمع والمدارس والمساجد والدواوين في حفظ الأمن الاجتماعي من أفكار التطرف الديني والمذهبي وأفكار الإرهاب، لأن الأمن الاجتماعي له من الأهمية البالغة لحفظ أمن الوطن من كل أشكال الجرائم.