فيدرر وموراي يتنافسان على ملعب عائم


تدرب لاعبا التنس، السويسري روجر فيدرر والبريطاني آندي موراي، اليوم الإثنين، على منصة طافية وضعت وسط نهر ليمات بزيورخ، وذلك في إطار الترويج لمباراة خيرية.
ويقف وراء المباراة مؤسسسة خيرية تتبع اللاعب السويسري، ولها مشروعات في أفريقيا، إذ سيخصص العائد لها.

وتلعب المباراة الليلة بين موراي (المصنف الأول عالمياً) وروجر فيدرر (المصنف الرابع) في ملعب هالينستاديون بزيورخ.

وبالنسبة للتدريب الذي خاضه اللاعبان على المنصة الطافية فإن اللاعبين شاركا فيه بملابس عادية غير رياضية، ولعبا فيه بهدوء لتجنب وقوع الكرة في الماء، لكنهما لم ينجحا في هذا.

وجذب التدريب مئات من المشاهدين وسجل بطائرة بدون طيار مزودة بكاميرا.

وكانت المنصة تتحرك أثناء المباراة، ليس فقط للسماح للجمهور لمشاهدة اللاعبين من أي مكان، بل لإظهار جمال زيورخ في الأيام المشمسة ومعالمها المتنوعة بين الكنائس والجسور.

يشار إلى أن مؤسسة فيدرر تساعد الأطفال الفقراء على تحقيق أحلامهم وتطوير قدراتهم.