أستراليا تبدأ إغلاق "أقذر" محطة توليد كهرباء تعمل بالفحم

هذا المحتوى من : د ب أ

بدأت اليوم الإثنين عملية إغلاق محطة توليد كهرباء تعمل بالفحم، وُصفت بأنها "الأقذر" في أستراليا، وذلك بإغلاق أحد المولدات الثمانية بالمحطة.

وكانت شركة "إنجي" الفرنسية المالكة للمحطة أعلنت العام الماضي نيتها إغلاق محطة "هيزلوود" التي تولد 1600 ميجاوات من الكهرباء في ولاية فيكتوريا.

وتنتج المحطة الكهرباء عن طريق حرق الفحم المستخرج من منجم قريب منذ ستينات القرن الماضي، ويعمل بالمحطة والمنجم 750 شخصاً في منطقة لاتروب فالي القريبة من ملبورن.

وكانت جماعات معنية بشؤون البيئة قد وصفت المحطة بأنها واحدة من "أقذر" المحطات في العالم، وهي تهمة لم ينكرها المشغلون.

وأعلنت "إنجي" اليوم أن عملية إيقاف وحدات هازلوود بدأت اليوم، مضيفة أنه سيتم إغلاق المزيد من الوحدات لاحقاً، ومن المقرر إغلاق المنشأة بالكامل قبل الجمعة المقبلة.