عودة حركة الطيران إلى مطار "أورلي" بباريس بعد قتل مهاجم


أعلنت السلطات الفرنسية اليوم السبت عودة حركة الطيران في مطار (اورلي) جنوب العاصمة باريس الى طبيعتها بعد اخلائه اثر مقتل شخص جراء محاولته انتزاع سلاح من جندية.

وذكرت تقارير إخبارية أنه جرى إجلاء حوالي ثلاثة آلاف شخص من المبنى الجنوبي لمطار (أورلي) فيما أعلنت سلطات الطيران المدني إيقاف حركة النقل الجوي بالكامل وذلك إثر مقتل المهاجم الذي لجأ إلى محل تجاري في المطار عقب محاولته الاستيلاء على سلاح الجندية.

وقال مسؤولون إن المهاجم كان على قوائم المراقبة اذ كان ضالعا في حادث لإطلاق النار قبل حادث المطار بساعات شمالي باريس.

وكان المهاجم قد أوقف قبيل ارتكاب حادث المطار في نقطة تفتيش بباريس وأطلقت النار على الشرطة بمسدس ضغط هواء قبل أن يفر في سيارة عثر عليها لاحقا في الضواحي الجنوبية للمدينة ويعتقد أنه سرق في وقت لاحق سيارة أخرى عثر عليها في مطار (أورلي).

ويأتي الهجوم بعد يومين من اعلان وزارة الداخلية الفرنسية إصابة شخص بجروح نتيجة انفجار رسالة مفخخة أرسلت الى مكتب صندوق النقد الدولي في قلب العاصمة باريس في وقت لا تزال تطبق فيه فرنسا حالة طوارئ منذ تعرضها لاعتداءات مسلحة في عامي 2015 و2016 خلفت 238 قتيلا.