سمو الأمير يستقبل "شادي الخليج" وأسرته


استقبل حضرة صاحب السمو أمير البلاد الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح بقصر بيان ظهر اليوم، الأستاذ عبدالعزيز خالد المفرج وأسرة المفرج الكرام.

وأعرب المفرج عقب اللقاء عن شكره وعرفانه لكل ما قام به سمو الامير حفظه الله من دعم ومتابعة له خلال فترة علاجه مضيفا انه "لولا رعاية الله تعالى ثم رعاية سموه لما كنت حاليا موجودا معكم".

وأكد ان "العبارات تعجز عن التعبير في حق سمو الامير لما قدمه من رعاية دائمة لي فهو قائد هذه الأمة وقائد هذا البلد ويشرف على كل صغيرة وكبيرة ولم يتركني لحظة أبدا ففي كل يوم لابد أن يكون له سؤال عني".

وأضاف المفرج "الحمد لله والشكر لله على هذه النعمة فقد كانت تلك الرعاية الكريمة هي التي تشد من أزري وتمكنني من التعايش مع العلاج الذي كنت أتلقاه والحمد لله أنا الان بخير وسأعود بعد شهرين لتلقي بعض العلاج وإجراء الفحوصات اللازمة" مبينا بقوله "شهران إن شاء الله وأعود لكم كي أقدم لاهل الكويت ولو جزءا بسيطا مما قدموه لي".

وقال ان "اهل الكويت ما قصروا في دعواتهم طيلة فترة علاجي وما زالوا حتى الآن فلهم مني جزيل الشكر وأعجز أوفي دينهم علي وأتمنى إن شاء الله من الله ان يعطيني الصحة والعافية لاكمال المسيرة لتسمعوا شادي الخليج في أحلى الأغاني وتروه في أحلى صورة كي تتمتعوا وتستمتعوا بما سأقدمه لكم من جديد".

وأضاف المفرج قائلا "شكرا للجميع ولسمو الامير وسمو ولي العهد الذي لم ينقطع عني بالاتصال فشكرا لسموه وجزاه الله خيرا وعسى الله ان يوفقكم جميعا" مكررا هتاف "الله الوطن الأمير.. الله الوطن الأمير.. الله الوطن الأمير".