واشنطن تشارك في محادثات “أستانة” بشأن سوريا‎


أكّدت مصادر في وزارة الخارجية الأمريكية، أنّ سفيرهم لدى كازاخستان، جورج كرول، سيمثّل الإدارة الأمريكية في محادثات أستانة بشأن الأزمة السورية المزمع انعقادها في 14 – 15 مارس الحالي.

وأوضح مسؤول رفيع المستوى، فضّل عدم الكشف عن هويته، أنّ واشنطن لن ترسل وفداً خاصاً إلى أستانة، وأنّ السفير سيتولى مهمة مراقبة سير المحادثات بين الأطراف السورية.

وبحسب “الأناضول”، فإن المسؤول الأمريكي أعرب عن اعتقاده بأنّ إدارة بلاده لن تَتبع في المحادثات القادمة، أسلوباً مختلفاً عن الأسلوب المتبع في محادثات أستانة السابقة.

يشار إلى أنّ الولايات المتحدة الأمريكية كلّفت سفيرها في كازاخستان حضور محادثات أستانة الخاصة بالشأن السوري، والتي عقدت في الـ 23 من يناير الماضي.

وبررت واشنطن خطوتها هذه آنذاك، بتغيير هرم السلطة في البلاد، إذ لم يكن للرئيس الجديد دونالد ترامب حينها سوى 3 أيام في البيت الأبيض.

وعقدت الجولة الأولى من مفاوضات أستانة في الـ 23 والـ24 من يناير الماضي، بقيادة تركيا وروسيا، ومشاركة إيران والولايات المتحدة ونظام بشار الأسد والمعارضة السورية؛ لبحث التدابير اللازمة لترسيخ وقف إطلاق النار.

وخلال الاجتماع اتفقت الدول الضامنة على إنشاء آلية مشتركة للمراقبة من أجل ضمان تطبيق وترسيخ وقف إطلاق النار في سوريا.

3 مشاهد مصرية مهمة
بعثرة أوراق المعارضة
علم الجهل