اكتشاف علاج جديد لمتلازمة القولون العصبي


من المعروف أن متلازمة القولون العصبي قد تحدث بسبب التوتر والقلق لكن الخبراء يقولون :”إن أسباب هذه الحالة المرضية معقّدة”.
 
ووفقا لما ذكرته صحيفة “إكسبريس” البريطانية فإن متلازمة القولون العصبي تصيب واحداً من كل خمسة أشخاص في المملكة المتحدة.
 
ويدّعي بعض الخبراء إن هذه الحالة المرضية ترتبط بالبكتريا الضارة التي تعيش بالفعل في القناة الهضمية.
 
ووفقًا لدراسة نشرت في العدد الأخير من مجلة طب الجهاز الهضمي فإن نسبة البكتريا الضارة في الأمعاء تلعب دورًا هامًا في عملية فهم متلازمة القولون العصبي.
 
وتشير النتائج إلى أن إعادة توازن البكتريا الضارة والنافعة في الأمعاء يمكن أن يساهم بشكل كبير في علاج متلازمة القولون العصبي.
 
وتشمل أعراض هذه الحالة المرضية شعور المريض بالانتفاخ والإسهال وآلام وتقلصات في البطن بالإضافة إلى حاجة المريض المتكررة لدخول المرحاض.
 
ويقول الدكتور شون بريستون استشاري أمراض الجهاز الهضمي ب لندن: “قام الفريق في هذه الدراسة الجديدة بفحص مجموعة من المرضى الذين يعانون من أعراض حادة لمتلازمة القولون العصبي بالإضافة إلى مجموعة أخرى لا تعاني من المرض، وتمكن الباحثون من تحديد تكوين بكتيري معين في المرضى الذين يعانون من الأعراض الحادة لمتلازمة القولون العصبي، ما يدل على أن تلك البكتريا تلعب دورًا كبيرًا في ظهور هذه الأعراض، وقد يمكننا هذا الاكتشاف من التعامل مع هذه البكتريا ومساعدة المرضى على التحسّن”.
 
ويضيف الدكتور بريستون إن هناك علاجًا جديدًا يدعى “Alflorex” ويعمل على تجديد البكتريا النافعة في القناة الهضمية التي تستهدف القولون العصبي، وأشار إلى أنه بعدما وصف هذا العلاج الجديد لمرضاه تحسّنت حالتهم بشكل كبير.
 
ويوصي أطباء آخرون من يعانون من مرض القولون العصبي بأن يغيّروا نظامهم الغذائي لكي يخففوا من حدّة الألم عن طريق تناول الأطعمة المختلفة أو اتباع حمية “فودماب”.