«أبل» تحقق مبيعات قياسية في أشهر «كارثة نوت 7»


أعلنت شركة "أبل" الثلاثاء، نتائج مبيعاتها في الربع الأخير من عام 2016، مشيرة إلى أن المبيعات حطمت الأرقام القياسية.

وأشارت الشركة في بيان إلى أن مجمل المبيعات وصل إلى (78.4 مليار دولار) في الربع الأخير، مع ارتفاع سعر السهم إلى 3.36 دولار.

وجاءت هذه المبيعات في الأشهر الثلاثة الأخيرة من عام 2016 التي شهدت كارثة احتراق هواتف "غالاكسي نوت 7" من شركة سامسونغ المنافس الأبرز لشركة أبل.

وأوضحت أبل أن هامش الربح الإجمالي يتراوح بين 38-39 في المئة، بعد احتساب التكاليف والضرائب.

وقالت الشركة إنها باعت خلال هذا الربع 78 مليون هاتف آيفون، مشيرة إلى أن ذلك يبرز الطلب المتزايد على هاتفها بشتى أنواعه.

وشكلت العائدات الدولية 64 في المئة من إجمالي عائدات الربع الرابع.

وتمثل هذه الأرقام قفزة في مبيعات الشركة والأرباح التي تجنبيها من وراء منتجاتها وخدماتها، خاصة هاتفها الشهير.

وكانت مبيعات الشركة في هذا الربع من العام الذي سبقه (75.9 مليار دولار) ووصل سعر السهم حينها إلى 3.28 دولار.

وقال المدير التنفيذي للشركة تيم كوك: "نحن سعداء بإعلان نتائج الربع الرابع التي أظهرت أكبر ارتفاع في مبيعات الشركة حتى الآن، محطمة العديد من الأرقام".

وتابع: "لقد بعنا هواتف آيفون آكثر من أي وقت مضى، كما أن الدخل المتحقق من الخدمات ارتفع أيضا ، فضلا عن الاقبال المتزايد على متجر أبل".