«اليونيسيف»: الحوثيين جندوا 1363 طفلاً في اليمن


أعلنت منظمة الأمم المتحدة للطفولة "اليونيسيف" أن "نحو 1400 طفل قتلوا في النزاع المسلح في اليمن منذ بدايته قبل نحو عامين"، مشيرةً إلى أن "هذا العدد قد يكون في الحقيقة أكبر بكثير، إضافةً إلى تجنيد 1363 طفلاً"، وذلك وفقاً لما ذكرته صحيفة الشرق الأوسط اللندنية.
 
وقالت ممثلة اليونيسيف في اليمن، ميريتشل ريلانو، في صنعاء إنه "منذ بداية النزاع في مارس 2015 وثقت الأمم المتحدة مقتل نحو 1400 طفل، وإصابة أكثر من 2140 بجروح". وأضافت أن "الأرقام الحقيقية قد تكون في الحقيقة أكبر بكثير".
 
وبحسب أرقام الأمم المتحدة، أوقع النزاع أكثر من سبعة آلاف قتيل ونحو 39 ألف جريح، بينهم هؤلاء الأطفال.
 
وتسبب النزاع بتدهور الأوضاع الإنسانية والصحية بشكل كبير لنحو26 مليون يمني، وحرم أكثر من ثلثي السكان من الحصول على العناية الطبية اللازمة، بينما أصبح الوصول إلى الغذاء أكثر صعوبة.
 
وأمام ذلك، يتهم التحالف العربي لاستعادة الشرعية في اليمن، طرفي الانقلاب بتجنيد الأطفال والنساء واستخدامهم في الحرب، سواء على الجبهات اليمنية أو من خلال الهجوم على الحدود السعودية.
 
كما ترصد المؤسسات اليمنية الحقوقية في تقارير شهرية، انتهاكات الانقلاب كافة بحق اليمن، منذ استيلائهم على السلطة في البلاد منذ سبتمبر 2014.