أمين عام «أوبك»: الكويت تحمل على عاتقها مسؤولية مراقبة اتفاق خفض الإنتاج


قال الأمين العام لمنظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) محمد باركيندو اليوم الاثنين، ان دولة الكويت تحمل على عاتقها المسؤولية الكاملة لمراقبة قرار المنظمة بخفض الانتاج في ظل ترؤسها لجنة مراقبة الانتاج.

وأضاف باركيندو في بيان صحفي صادر عن وزارة النفط الكويتية لوكالة الأنباء الكويتية، أن زيارته الحالية للبلاد تعد الثانية من نوعها موضحا أنه سيبحث خلالها مع وزير النفط ووزير الكهرباء والماء الكويتي عصام المرزوق آلية عمل لجنة مراقبة الانتاج.

وأكد أن اتفاق خفض الانتاج الذي توصلت اليه (أوبك) في 30 نوفمبر الماضي يعكس العمل بروح الفريق الواحد لافتا الى ان الاتفاق سينعكس ايجابا على استقرار أسواق النفط النفط ومنتجي النفط الصخري.

وأعرب باركيندو عن سعادته لتوصل دول (أوبك) الى هذا الاتفاق الذي سينعكس على الدول المنتجة والمستهلكة للنفط بشكل ايجابي.

وكان وزراء منظمة الدول المصدرة للنفط (أوبك) اتفقوا في 30 نوفمبر الماضي على خفض سقف الإنتاج بمقدار 2ر1 مليون برميل يوميا اعتبارا من الأول من يناير الجاري.

وتترأس دولة الكويت لجنة مراقبة الاتفاق النفطي التي تضم كلا من الجزائر وفنزويلا من منظمة (أوبك) وروسيا وعمان من خارجها.