«فادي فواز» يؤكد عدم تورطه بوفاة «جورج مايكل»


كشف مصفف الشعر، فادي فواز، عن مضمون إفادته التي أدلى بها للشرطة خلال التحقيق معه في قضية وفاة صديقه المطرب البريطاني جورج مايكل، حسب ما ذكرت صحيفة التيلغراف البريطانية، السبت.
 
وكانت الشرطة البريطانية استدعت فواز بغية التوسع في التحقيقات لكشف ملابسات وفاة النجم البريطاني، الذي عثر عليه متوفيا في منزله في باوكسفوردشير جنوبي بريطانيا الشهر الماضي.
 
ونقلت "التيلغراف" عن فواز، وهو لبناني الأصل، قوله إن عملية استدعائه من قبل الشرطة تعد إجراء طبيعيا في أي قضية بها حالات وفاة غامضة، مؤكدا أن المحققين لم يوجهوا له اتهامات.
 
وكان فواز، الذي عثر على مايكل ميتا صباح عيد الميلاد، كان قد ذكر في تصريحات صحفية أنه أمضى الليل في منزل المطرب الراحل، قبل أن يتراجع عن ذلك في وقت لاحق.
 
وزعم في تصريحاته اللاحقة أنه نام في السيارة وأن مايكل (53 عاما) توفي وحيدا في منزله، إلا أنه لم يوضح أين كانت مركبته مركونة حين أمضى فيها ليلة الميلاد.
 
وكان مدير أعمال مايكل قال إن نجم البوب توفي من جراء أزمة قلبية غير أن تقرير الطب الشرعي لم يكن حاسما وأمرت السلطات بإجراء مزيد من الفحوص، وسط مخاوف من أن جرعة مخدرات زائدة تسببت في وفاته.