قانون جديد في إسرائيل: غرامة 2500 دولار على الأذان


من المقرر أن تناقش اللجنة الوزارية لشؤون التشريع بالكنيست الإسرائيلي يوم الأحد المقبل نصاً قانونياً جديداً يتعلق بقانون الأذان، وهو القانون الذي تقدم به كلا من عضوي الكنيست موطي يوغيف من حزب البيت اليهودي ودافيد بيتان عضو حزب الليكود.

وكشفت صحيفة هاآرتس أن هناك قانوناً إسرائيلياً جديداً للتعامل مع الأذان، وسيفرض غرامة مالية لا تقل عن 5 آلاف شيكل، أي ما يوازي قرابة 1250 دولار أمريكي، على دور العبادة خاصة المساجد في حال "استخدام مكبرات الصوت" للإعلان عن الأذان.

واللافت أن القانون يشير أيضاً إلى أن الغرامة المالية من الممكن أن تصل إلى 10 آلاف شيكل، حوالى 2500 دولار أمريكي، على كل استخدام لمكبرات الصوت بين الساعات 23:00 وحتى 07:00، وبذلك يمنع استخدام مكبرات الصوت في المساجد قبل صلاة الفجر.

وبحسب الصياغة الجديدة فإن إسرائيل تنوي التعامل مع صوت الأذان وفقاً لما يعرف بــ"قانون الضجيج"، وهو قانون إسرائيلي معروف يفرض قيوداً على استخدام مكبرات الصوت خلال ساعات النهار في المناطق السكنية، وذلك بذريعة أن "حرية العبادة يجب ألا تمس بنوم الآخرين".