وزير الشؤون توجه بإيجاد حل للمواطنة التي تسكن خيمة في بر «النويصيب» مع طفلتيها


وجهت وزير الشؤون الإجتماعية والعمل ووزير الدولة للشؤون الاقتصادية هند صبيح، إلى إيجاد حل لموضوع المواطنة الكويتية التي تسكن خيمة في بر النويصيب مع طفلتيها بعد انتشار فيديو لها على مواقع التواصل الاجتماعي.
 
وقالت الوزارة في بيان صحافي لها، انه تم الكشف على حالة المواطنة والطفلتين من قبل قطاع الرعاية الإجتماعية وتبين أن ما تعيشه صحيحاً، وأنها موظفة سابقة وتم فصلها نظراً لغيابها المتكرر بسبب ظروفها، وتم إيقاف صرف الإعانة الاجتماعية عنها من سنة 2004 وذلك لعملها بوزارة الداخلية.
 
وأكدت الوزارة انها قامت بتجهيز مسكن مؤقت في قطاع الرعاية الاجتماعية لحين إيجاد حل لمشكلتها، لافتة الى إخضاعها للفحص الطبي بالتعاون مع وزارة الداخلية المتمثلة في شرطة حماية الأحداث، حيث تبين أنها تعاني من أمراض نفسية، وبناءً على ذلك تم إيداعها في مستشفى الطب النفسي، فيما سيتم تسليم الطفلتين للأهل بعد اجراء الفحوصات الطبية والتأكد من سلامتها.