اتحاد الإذاعات العربية يعلن دعمه لتظاهرة «القدس عاصمة للإعلام العربي»


دعا اتحاد إذاعات الدول العربية اليوم السبت هيئاته الأعضاء إلى تعزيز التعاون الإعلامي فيما بينها ودعم تظاهرة (القدس عاصمة للإعلام العربي) لعام 2017 فضلا عن اعتماد دليل موحد للمصطلحات المستخدمة في تغطية ظاهرة الإرهاب وإنشاء لجنة متخصصة في الإعلام الجديد.

وقال الاتحاد في البيان الختامي لأعمال الدورة 36 للجمعية العامة إنه لابد من العمل على المزيد من التعاون بين الهيئات الأعضاء وتنظيم يوم إعلامي مفتوح يصادف تظاهرة (القدس عاصمة الإعلام العربي) لعام 2017 بالإضافة إلى إنتاج سهرات عربية مشتركة شهريا وسلسلة من البرامج الوثائقية تخصص الحلقة الأولى منها إلى موضوع (الطفل العربي).

ودعا رؤساء الهيئات الأعضاء في الاتحاد للمشاركة في الندوة حول القدس والتي تنظمها الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون الفلسطينية في إطار فعاليات (القدس عاصمة الإعلام العربي) والتي ستنتظم في مدينة (رام الله) خلال الأسبوع الثاني من شهر يناير 2017.

كما أوصى الهيئات الأعضاء بالاتحاد إلى بث برامج خـاصة عن مدينة القدس بمناسبة انطلاق فعاليات (القدس عاصمة الإعلام العربي لعام 2017) وحث الهيئات على دعم هذا الحدث إعلاميا.

وشدد الاتحاد على ضرورة اعتماد الدليل الموحد للمصطلحات المقترح استخدامه في تغطية ظاهرة الإرهاب لاسيما وأنه الأول من نوعه عربيا والذي أعده الاتحاد بمشاركة ممثلي الهيئات الأعضاء وخبراء متخصصين في المجال ويهدف إلى تحقيق تقارب وانسجام بين الهيئات الإذاعية والتلفزيونية العربية في تغطيتها الإعلامية لهذه الظاهرة.

وطلب الاتحاد من هيئة الإذاعة والتلفزيون بالمملكة العربية السعودية إنجاز مدونة سلوك خاصة بالخطاب الديني في وسائل الإعلام مرحبا في سياق متصل بإنشاء لجنة متخصصة في الإعلام الجديد من أجل إحكام توظيف تكنولوجيات التواصل الحديثة والاستفادة من الفرص الهامة التي تتيحها من أجل الارتقاء بمنظومة التبادلات البرامجية والإخبارية للاتحاد وهيئاته الأعضاء.

وحول تغطية الأحداث الرياضية الكبرى ومنحها لمحطات خاصة مقابل أسعار باهظة دعا اتحاد إذاعات الدول العربية إلى سن تشريعات محلية على الصعيدين الوطني والعربي تكفل حق المشاهد العربي في متابعة الأحداث الرياضية الكبرى عبر قنوات مفتوحة غير مشفرة على غرار ما هو معمول به في المنطقة الأوروبية وذلك بإعداد ورقة عمل متخصصة ودليل توجيهي لتشريعات متخصصة في هذا الشأن يعرض على الاجتماع المقبل لمجلس وزراء الإعلام العرب.

يذكر أن اتحاد إذاعات الدول العربية عقد في الأيام الثلاث الأخيرة بمدينة (الحمامات) التونسية أعمال الدورة 96 لمجلسه التنفيذي والدورة 36 للجمعية العامة والتي شهدت حوارا مهنيا حول (أكاديمية الاتحاد للتدريب: رؤية جديدة للتدريب الإعلامي) بالإضافة إلى الاجتماع المشترك بين الاتحاد واتحاد الإذاعات الأوروبية والمؤتمر الدائم للوسائل السمعية البصرية في حوض البحر الأبيض المتوسط.

وتضمن جدول أعمال الجمعية العامة بالخصوص خلال هذه الدورة عددا من البنود الهامة منها انتخاب أعضاء المجلس التنفيذي ورئيس ونائبي رئيس الاتحاد لدورة عامي (2017-2018) وتشكيل المكتب التنفيذي للشؤون الطارئة لدورة عامي (2017-2018).