كيف تعرفين بأنك على وشك خسارة زوجك؟

هذا المحتوى من : 24

تعتبر العلاقة الزوجية من أكثر العلاقات الإنسانية حساسية وتعقيداً في آن معاً، ويمثل الاهتمام المتبادل بين الزوجين أحد أهم الأعمدة التي تبنى عليها الحياة الزوجية السليمة.

وعندما يغيب الاهتمام لدى أحد الزوجين فهذا يعتبر نذير شؤم قد يهوي بالعلاقة الزوجية إلى وادي الخلافات السحيق، ويشوه جمالية هذه العلاقة.

وأورد موقع فاميلي شير الإلكتروني 6 مؤشرات واضحة يمكن أن تسترشد بها الزوجة على إهمال زوجها لها، وعدم رغبته في الاستمرار في العيش معها:

1- عندما يفضل صحبة أصدقائه على صحبتك
عندما يبدأ الزوج في الخروج مع أصدقائه، أو يميل إلى عدم قضاء الوقت معك بمفردك فهذا مؤشر على أنه بدأ يشب عن طوق الحياة الزوجية ويطمح إلى الخروج من هذه العلاقة.

2- عندما لا تكونين أولوية بالنسبة له
إن كنت تمثلين أولوية بالنسبة لزوجك، فسيعمل على تفضيلك على أي شيء آخر في حياته سواء أكان عملاً أم علاقات اجتماعية. ولكن إن شعرت بأنه بدأ يفضّل عمله عليك فاعتبري هذا الأمر ناقوس خطر ومؤشراً على أنك قد تخسرين زوجك في أية لحظة.

3- عندما تصبح مخططاته غامضة
إن توقف زوجك عن إخبارك بخططه وخاصة في عطلة نهاية الأسبوع، فاعلمي بأن لديه ما يشغله ولا يريد الإفصاح به، وهذا دليل أكيد على أنه بدأ يبتعد عنك شيئاً فشيئاً.

4- التحفظ على هاتفه النقال
إذا بدأ زوجك بالتحفظ على هاتفه النقال، وعدم السماح لك بالاطلاع عليه، فهذا يعني بأنه على علاقة أخرى ويحاول إخفاء شيء ما عنك.

5- التوقف عن مفاجأتك بالهدايا
عندما يتوقف زوجك عن مفاجئتك بالهدايا أو الأزهار، فهذا يعني بأنه لم يعد يهتم كثيراً لإدخال السعادة إلى قلبك، الأمر الذي يدل على أنه جذوة حبه لك قد خبت.

6- توجيه الأذى أو الإهانة لك
إن كان زوجك يحبك بالفعل، فليس بإمكانه أن يلحق بك أي أذى سواء أكان نفسياً أم جسدياً، ولكن إن بدأ يوجه إليك الإهانة، أو الإساءة إليك جسدياً فهذا يعني بأنه لم يعد الشخص الذي عرفته من قبل، وأنه بدأ يحاول التنصل من علاقتكما.