«بيت السدو» يستضيف معرضاً لفن التطريز المصري التقليدي «الخيامية».. الأحد المقبل


أعلن (بيت السدو) استضافته معرض (فن التطريز المصري التقليدي: الخيامية) الاحد المقبل وذلك بتنظيم من المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب وبحضور الرئيسة الفخرية للبيت الشيخة ألطاف سالم العلي الصباح والسفير المصري لدى دولة الكويت ياسر عاطف.
 
 
وقال البيت في بيان صحافي اليوم ان المعرض الذي يستمر يومين يأتي ضمن احتفالات الكويت عاصمة للثقافة الإسلامية 2016 مضيفا ان افتتاح المعرض سيتبعه محاضرة للدكتورة هبة بركات عن تاريخ هذا الفن المصري التقليدي.
 
 
وذكر أن افتتاح المعرض يعد بداية الموسم الثقافي للبيت 2016-2017 ضمن برنامج (بيت السدو) الواسع (حكايات النسيج) الذي يلقي الضوء على فنون النسيج المختلفة والاحتفال بقصصها وتقاليدها الفنية والثقافية.
 
 
واوضح انه سينظم ورشة عمل مصاحبة بعنوان (فن تطريز الخيامية) تقام على مدار ثلاثة ايام من 22 الى 24 اكتوبر الجاري بحضور واشراف اثنين من أمهر فناني (الخيامية) في مصر لعرض خبراتهما في هذا المجال مع جمهور (بيت السدو).
 
 
وأشار الى ان المعرض والورشة سيبرزان حيوية ودقة فن التطريز المستمدة من تزيين خيم الزواج في العصور المملوكية والعثمانية والخديوية بمصر حيث دقة الخيوط وروعة تصميمات المعروضات التي تصطحب للحضور في رحلة تاريخية إلى شوارع القاهرة القديمة بآثارها وقبابها وبواباتها.
 
 
وأفاد البيت بأن المشاركين سيتعرفون من خلال ورشة العمل على أنماط التصميم وكيفية نقله على القماش وطرق طي وتعديل قطن التطريز وطرق الخياطة باليد بأسلوب صناع الخيام المصريين حيث سيقوم فنان الخيامية المصري هاني محمود بادارة أعمال الورشة.
 
 
ولفت الى أن محمود الخبير في فن التطريز سيقوم بتحليل التصميمات المختلفة وابتكار تصميمات جديدة اضافة الى قدرته على اختيار الألوان وتصميم التطريز بصورة منفردة.
 
 
يذكر أن (بيت السدو) هو بيت تراثي كويتي أسس عام 1979 للحافظ على صناعة السدو التقليدية التي تشمل نسيج وحياكة الصوف وصناعة الخيام وبيوت الشعر وتقام فيه عدة معارض فنية سنويا اضافة الى الدورات التدريبية وورش العمل.