النائب عاشور لـ«الوزير الحمود»: ما أسباب نقل فعاليات افتتاح «القرية المائية» عن طريق شركة خاصة؟


تقدم النائب صالح عاشور بسؤال لوزير الاعلام ووزير الدولة لشؤون الشباب الشيخ سلمان صباح السالم الحمود الصباح، نصه الآتي :
نشرت الصحف ومواقع التواصل الاجتماعي خبر افتتاح القرية المائية في إحدى شواطئ دولة الكويت، وأنه تم نقل فعاليات حفل الافتتاح بمبلغ 215 ألف دينار وذلك حسب الكتاب رقم 401 بتاريخ 10-7-2016 من شركة كوندور العالمية، وعليه أتقدم بالأسئلة التالية:
 
1-هل القرية المائية ملك لشركة المشروعات السياحية المملوكة لهيئة الاستثمار أم ملك لشركة خاصة؟
 
 
2-من هم ملاك شركة كوندور العالمية وما ربطهم بالحفل ؟ وهل هم ملاك القرية المائية ؟
 
 
3-ما مدى صحة الخبر بأن الشركة قامت بنقل فعاليات حفل افتتاح القرية بهذا المبلغ ؟ في حالة الإجابة بالإيجاب هل تم عمل ممارسة أو طرح المشروع للمناقصة ؟ ومن هم الشركات التي تقدمت للحصول على حقوق النقل؟
 
 
4-من المعروف بأن الوزارة غالباً تنقل الفعاليات الاجتماعية مجاناً، فما هي الأسباب التي أدت إلى نقل الفعالية بمبلغ مالي خصوصاً بأنه يفترض على الشركة المالكة للقرية أن تدفع لنقل مثل هذه الفعاليات؟