«ديلي ميل»: كنوز مدينة «هرقليون» المصرية تعرض للمرة الأولى في بريطانيا


يعرض متحف بريطاني للمرة الأولى عجائب الآثار المصرية التي كانت قابعة تحت البحار لأكثر من ألف سنة، وفقا لما نشرته "ديلي ميل" البريطانية.

تماثيل عملاقة، ومجوهرات ذهبية، وأقراص هيروغليفية تخشى أن تكون ضاعت إلى الأبد، سوف تعرض في متحف بريطاني ضخم.

وقالت الصحيفة إن الكنوز تنتمي إلى مدن غارقة في هرقليون، وكانوب، التي بنيت على مفرق دلتا النيل وهي مدفونة الآن 10 أقدام تحت البحر.

وعرضت الصحيفة مجموعة من الصور لتلك الكنوز والتي ستعرض في افتتاح المعرض يوم الخميس.

المعرض باسم المدن الغارقة: العالم المصري المفقود، وسيتم عرضه من 9 مايو إلى نوفمبر.