بيروت تعلن توقيف "اخطر" شبكة للإتجار بالبشر في لبنان


 اعلنت السلطات الامنية اللبنانية اليوم الخميس توقيف شبكة للإتجار بالبشر في البلاد معظم ضحاياها مواطنون سوريون واصفة إياها بأنها "الاخطر" من نوعها.
 
 
وقالت القوى الامنية اللبنانية في بيان انها تمكنت خلال عملية "نوعية" من تحرير 75 فتاة معظمهن من الجنسية السورية تعرضن للضرب والتعذيب النفسي ما ادى الى اصابة بعضهن مشيرة إلى اجبارهن على ممارسة الفحشاء تحت التهديد من قبل اعضاء الشبكة.
 
 
وأضافت ان الشبكة مكونة من عشرة رجال وثماني نساء ولا يزال البحث جاريا عن اثنين آخرين موضحة ان التحقيق مستمر لتوقيفهما.
 
 
واشارت الى انه تم تسليم ضحايا الشبكة الى عدد من الجمعيات الاهلية بناء على اشارة من القضاء المختص.